الدكتور رمضان الخطيب وكيل وزارة الصحة بدمياط
HostTee - هوست تي

كتب – محمود البشبيشى :

بعد سنوات من قرار وزير الصحة بتحويل مستشفى التكامل الصحى بقرية سيف الدين ، التابعة لمركز ومدينة الزرقا ، إلى وحدة طب أسرة ومعاناة أهالى القرية تزداد يوما بعد يوم فى الحصول على خدمات طبية بسبب غياب الأطباء .

” أطباء الوحدة ، الذين لم يشاهدهم أحد منذ شهور طويلة بالوحدة ، متفرغون تماما لعياداتهم وأعمالهم الخاصة على حساب حياة المرضى بالقرية ” .. هكذا أكد أحد أبناء القرية لـ ” صوت الشعب ” .

وتابع قائلا ” من الأمور المثيرة للسخرية أن الوحدة يوجد بها 6 صيادلة ، فى الوقت الذى لا يوجد فيه طبيب واحد للكشف عن المرضى وتحديد الدواء . ثم سرعان ما اختفى الصيادلة أيضا من الوحدة ، ولم يعد يوجد بها أحد إلا المرضى والمرض ” .

جدير بالذكر أن عدد من أهالى القرية تقدموا بشكوى للدكتور رمضان الخطيب وكيل وزارة الصحة بدمياط يتضررون فيه من الغياب الدائم للأطباء ، ووعد الخطيب بالتحقيق فى الأمر وتوفير الأطباء لتشغيل الوحدة ، إلا أنه لم يقدم شيئا حتى الآن سوى الوعود الجوفاء .

اترك تعليق