صرف إعانات مالية عاجلة

HostTee - هوست تي

كلف الدكتور أحمد الشعراوي، محافظ الدقهلية، اليوم الأحد، فريقًا طبيًا من كل التخصصات الطبية بمديرية الشئون الصحية بالدقهلية للمشاركة مع أطباء مديرية الصحة والمستشفى العام بمحافظة بورسعيد، لمتابعة الحالة الصحية وتقديم كل أوجه الرعاية الصحية اللازمة للمصابين أبناء مركز ومدينة المطرية بمحافظة الدقهلية.

وقال الشعراوي، إن الحادث نتيجة تصادم سيارتي نقل وميني باص كان يقلهم على طريق (بورسعيد – الإسماعلية) عند الكيلو 23 جنوب بورسعيد، مما أسفر عن إصابة 17 شخصًا، ووفاة 10 آخرين الجميع من مدينة المطرية بمحافظة الدقهلية.

جاءت تصريحات محافظ الدقهلية، أثناء زيارة للاطمئنان على المصابين بمستشفى بورسعيد العام، رافقه اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، وقيادات الصحة بمحافظتي بورسعيد والدقهلية.

وثمن المحافظ، الجهود المتميزة لمحافظة بورسعيد وقيادتها التنفيذية والطبية في سرعة التجاوب والتفاعل مع الحادث وتقديم الرعاية الفائقة للمصابين، مشيرًا إلى انضمام أكبر الأطباء بمستشفيات بورسعيد إلى أطباء المستشفى العام بها لتقديم الخدمات الطبية للجميع على أعلى مستوى وتميز.
وقرر الشعراوي، صرف إعانات مالية عاجلة بواقع 25 ألف جنيه لأسرة كل متوفى و10 آلاف جنيه لكل مصاب، فضلا عن مساعدات مالية يقدمها المصنع لهم بواقع 15 ألف جنيه لأسرة المتوفى و5 آلاف جنيه لكل مصاب، مضيفاً أنه تم التنسيق فيما بين محافظتي بورسعيد والدقهلية وصاحب المصنع ببورسعيد لصرف معاشات لأسر المتوفين والتكفل بعلاج جميع المصابين وصرف الأجور لهم حتى عودتهم للعمل.

اترك تعليق