فيلا تبرع هيئة الاوقاف " نصير سابقا "

 رجل الاعمال “أسعد نصير ” المتبرع بالفيلا للأوقاف يتقدم لتقنين 4 فدان على الدولى الساحلى

فيما كان الدكتور إسماعيل عبد الحميد طه محافظ دمياط  ، قد قام بالإشراف علي حملة مكبرة لاسترداد اراضي الدولة على الطريق الدولى الساحلى بدمياط الجديدة ، والتى اسفرت عن استرداد 173 فدان تابعة للهيئة المصرية للأوقاف

اكد مصدر بهيئة الاوقاف المصرية ، أن الهيئة نجحت في تنفيذ 420 قرار ازالة من اجمالى 1520 قرار ازالة ، وقد تم ارجاء تنفيذ العديد من قرارات الازالة ، نظرا لدخولها في مرحلة التقاضى مع واضعى اليد ، منها أراضى وقف جوربجى ، ووقف المنان لأكثر من 200 فدان ، بما يؤكد زيادة المساحات المعتدى عليها عن المعدلات الرسمية التى أعلنتها محافظة دمياط.

 لافتا  أن مساحة الــ 173 فدان من الأرض التى تم ازالة التعديات بها على الطريق الدولى الساحلى ، هى ملكية هيئة الأوقاف ، وأن ما تم على أرض الواقع ، هو ازالة تعديات بالبناء على الارض بالمخالفة للعقد المبرم مع واضعى اليد في هذه المنطقة .

وتابع المصدر أن جميع المتعدين على أرض الطريق الدولى الساحلى ، وعددهم 30 متعد ، تقدموا لتقنين أوضاعهم بالقاهرة بما فيهم الحاج أسعد نصير الذى تقدم لتقنين الوضع على مساحة 4 أفدنه ونصف بعدما تبرع بالفيلا التى اقامها على املاك الدولة بالمخالفة دون قيد أو شرط ، لصالح هيئة الاوقاف.

وأوضح المصدر ان المتعدين مستأجرين من الهيئة بإيجارات سنوية 500 جنيه عن كل فدان كحق انتفاع لواضعى اليد ، مع تجديد العقد سنويا ، الا أن هذا التعاقد لايكسب ملكية مطلقا لواضعى اليد  ، والارض في النهاية تؤول للدولة وقتما تريد وتشاء ، وعليه تتم المتابعة الدقيقة لحالة وطبيعة الارض لإزالة أى تعديات مخالفة عليها وفقا للعقد 

وقال هناك عدد من أصحاب المصانع المتعدية على  أملاك الدولة ، منها مصنع شريط تنجيد ، ومصنع صاج معرج ، ومصنع طوب إسمنتي وجميع هذه المصانع  تعمل وتنتج وبها عماله، وقام جميعهم بالتقدم بطلبات لتقنيين أوضاعهم .

 

اترك تعليق